الخميس، 10 ديسمبر، 2009

لمــــاذا؟!!



لمـــاذا؟!!

لماذا إذا كنتُ وحدي بليل ٍ..

يطولُ المساءْ؟!!

وتمضي النجومُ..

وذا البدرُ يمسي أسيرَ البكاءْ؟!!

ويخبو الضياءْ؟!!

ولما أراكِ..

فيحلو اللقاءْ..

ببدر ٍ يغني..

ونجم ٍ ينوّرُ خدَّ السماءْ؟!!

لمـــاذا؟!!

لماذا إذا لم تكوني بقربي..

تصبحُ عندي جميعُ الأماني..

قربـًا إليكِ ودفئَ التقاءْ؟!!

وعندَ اللقاءِ أرى كلُّ حلمي..

تبسّمَ فيكِ وبعضَ الرّضاءْ؟!!

لمـــاذا؟!!

لماذا إذا حانَ وقتُ الفراق ِ..

تموتُ الحياة..

وأمضي بعمري ثقيلاً عليلاً..

كأني كهلٌ به ألفُ داءْ؟!!

وأشعرُ أنك قلبي..ونبضي..

وأن ليس لي غيرَ "أنت" دواءْ؟!!

لماذا أرى فيكِ كلَّ النساءْ؟!!

وكلٌ سواكِ فعندي سواءْ؟!!

لماذا إذا كنتِ يوماً بقربي..

تهونُ الحياة..

كأني بخلد ٍ بهِ ما أشاءْ؟؟!!

لمـــاذا؟!!


***

لمـــاذا؟!!

لماذا إذا ما التقيتكِ..

يسري بقلبي غزيرُ المشاعرْ..

وتسمو بنفسي جميعُ المعاني..

وتنسابُ مني الحروفُ ارتجالاً..

ويغدو خيالي خيالاً لشاعرْ؟!!!

وحينـًا أراكِ يضيعُ الكلام..!!

فأبهى حروفي..

ليست تبوحُ بما في السرائرْ..!!

وأشعرُ أني ما زلتُ طفلاً..

ويحتاج درسـًا..

ليعرفَ بالعشق ِ ألفـًا وباء..!!

وكيفَ بحب ٍ تبوحُ الحناجرْ..!!

لمـــاذا؟!!

لماذا أراكِ..

فيزدادُ حلمي بريقــًا ونوراً..

ويجتاحُ جسدي بعضُ ارتجافٍ..

يداعبني مثلَ ألعابِ ساحرْ؟!!!

لماذا تزيدُ الزهورُ ابتسامـًا؟!!

وبين السعادةِ ذا الطيرُ حائرْ؟!!

لماذا أرى الناسَ أصفى وأسمَى..

يشفـُّونَ نوراً نقاة الضمائرْ؟!!

لماذا عيوني ترى كلَّ شيءٍ..

نقيـًا جميلاً بهيَّ المناظرْ؟!!

كأني انتقلتُ لعصر ِ الجمال..

كأني بحلمي يقينـًا أسافرْ..!!!

لمـــاذا؟!!!


***